#أيوفي تطلق المعيار الشرعي حول #الذهب في مؤتمر صحفي بحضور وكالات الأنباء وتتيحه للتنزيل على موقعها

عقدت هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية “أيوفي” (‪AAOIFI‬) ومجلس الذهب العالمي مؤتمراً صحفياً في #دبي صباح الاثنين 6 ربيع الأول 1438ه يوافقه 5 ديسمبر 2016م بحضور وكالات أنباء عالمية أُطلق خلاله رسمياً المعيار الشرعي رقم: (57) بشأن: (الذهب وضوابط التعامل به). ويتناول هذا المعيار أحكام الشريعة حول الذهب بصوره وتصنيفاته المختلفة، والضوابط الشرعية للتعامل به وأحكام المنتجات المالية المبنية عليه في المؤسسات المالية‪.‬

يصدر هذا المعيار الشرعي المهم بعد جهود عظيمة من المجلس الشرعي لأيوفي الذي يُعَدُّ المرجعية الشرعية الأبرز والأكثر تأثيراً في الصناعة المالية الإسلامية حول العالم.

وقد دشنت أيوفي هذا المعيار بعد قرابة عام من العمل الدؤوب وشراكة ودعم فني ومهني من مجلس الذهب العالمي، وبعد إتمام رحلة مهنية وعلمية تم خلالها بذل جهود كبيرة تضمنت ما يزيد عن 100 ساعة عمل من الاجتماعات لنخبة النخبة من العلماء والخبراء من حول العالم، تضمنت عقدِ اللجنة الفرعية الخاصة بالمعيار لسبعة اجتماعات مطوَّلة -امتد بعضها لتسع ساعات-، وكذلك عَقْدُ ثلاث جلسات استماع في كلٍّ من: سلطنة عمان، والسودان وماليزيا حضرها عدد من العلماء والفقهاء والخبراء من ممثلي البنوك المركزية، والمؤسسات المالية الإسلامية، ومكاتب المحاسبة والمراجعة والمحاماة، وأساتذة الجامعات، وغيرهم من الخبراء في صناعة الذهب والمتاجرة فيه. بالإضافة إلى دراسة المجلس الشرعي –الذي يضم عشرين عالماً من 15 دولة، ومن جميع المذاهب الفقهية المعتبرة- لمسودة المعيار في ثلاثة اجتماعات أمضى خلالها ما لا يقل عن ستة أيام عمل في هذا المعيار (بمعدل سبع ساعات اجتماع في اليوم الواحد)، ليخرج بذلك هذا المعيار المفصَّل ليخدم الصناعة المالية الإسلامية وعموم المستثمرين والمهتمين بالتعامل في الذهب على الصعيد العالمي والصعيد المحلي للدول المختلفة في الوقت نفسه.

يجدر الذكر أن المعيار سيكون متاحاً باللغتين العربية والإنجليزية، ويمكن تنزيل النسخة الإلكترونية العربية من موقع أيوفي ‪www.aaoifi.com

او بالضغط على الرابط التالي https://goo.gl/8kM5uo