أيوفي تنشر مسودة معيار المحاسبة المالية حول “اضمحلال الموجودات والخسائر الائتمانية” وتطلب رأي الصناعة بشأنه

أصدر المجلس المحاسبي التابع لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) مسودة معيار المحاسبة المالية المتعلق بموضوع: “اضمحلال الموجودات والخسائر الائتمانية”وذلك لطلب رأي الصناعة المالية الإسلامية بشأنه.

تجدر الإشارة إلى أن هذا المعيار يهدف إلى بيان القواعد والمبادئ المحاسبية لاضمحلال الموجودات والخسائر الائتمانية، ويشمل ذلك الخسائر الحالية والمتوقعة، وذلك وفقاً لأفضل الممارسات الدولية، مع مراعاة أحدث المستجدات ومتطلبات صناعة الخدمات المالية الإسلامية الدولية. كما يعرض المعيار تصنيف الموجودات والانكشاف لمخاطر الائتمان والمخاطر الأخرى ذات العلاقة. وفي هذا الصدد، يتبنى المعيار منهجاً استشرافياً تماشياً مع أساليب الجهات الدولية الأخرى المصدرة للمعايير، وذلك بالنسبة للموجودات والأدوات المالية المقبولة شرعاً، كما بين المعيار أبرز المناهج الدولية المتبعة في مجال اضمحلال الموجودات، دون الإخلال بمبادئ الشريعة وأحكامها.

وسيحل هذا المعيار، مع معيار الاحتياطيات، الذي يتم تطويره بالتزامن معه، محل معيار المحاسبة المالية رقم 11 “المخصصات والاحتياطيات”. كما تجدر الإشارة إلى أن أيوفي ستعقد جلسات استماع لعرض ومناقشة مسودة المعيار في أماكن مختلفة من العالم، سيتم إعلان تواريخ وأماكن جلسات الاستماع قريبا، وفي هذه الأثناء، ترحب أيوفي بتعليقات وملاحظات ومقترحات الخبراء والمهتمين على مسودة المعيار من الآن وحتى موعد أقصاه 30 سبتمبر 2017م وذلك على البريد الإلكتروني [email protected] ؛ حيث سيتم عرض جميع تعليقات ومقترحات الصناعة وجلسات الاستماع على المجلس المحاسبي في اجتماع لاحق للبت بشأنها، وتعديل ما تراه بناء على ذلك.

يمكن الحصول على مسودة المعيار من خلال الضغط هنا