مجلس المحاسبة التابع لأيوفي يعقد اجتماعه السادس عشر ويعتمد مسودة معيار المحاسبة المالية بشأن “الإجارة”

عقد مجلس المحاسبة التابع لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) اجتماعه السادس عشر بمقر الهيئة في مملكة البحرين يومي 31 أكتوبر و 31 نوفمبر 2019.

 

وقد تضمن جدول أعمال هذا الاجتماع استكمال مناقشة مسودة معيار المحاسبة المالة بشأن “الإجارة” واعتماد مسودتي معياري “التقارير المالية من قبل مؤسسات الوقف” و “التقارير المالية للزكاة”، للإصدار النهائي.

 

وعرِضت النسخة النهائية لمسودة معيار المحاسبة المالية بشأن “الإجارة” على المجلس مع التوصيات الواردة من مجموعة العمل، حيث قامت المجموعة بمناقشة تعليقات الصناعة التي تم تلقيها خلال جلسات الاستماع المتعددة التي عقدت خلال العام. وسيتم إصدار المعيار النهائي بعد إدخال ملاحظات المجلس وإجراء المراجعة النهائية من قبل الأمانة العامة.

 

كما استعرض المجلس مسودة معيار المحاسبة المالية المُعدل بشأن “الزكاة”، وعنوانه “التقرير المالي للزكاة” الذي يهدف إلى إيجاد مبادئ التقارير المالية المتعلقة بالزكاة التي يتطلبها أصحاب المصالح في المؤسسات المالية الإسلامية. ويأخذ هذا في الاعتبار الأمور المتعلقة بالمحاسبة و طريقة الحساب الواردة في معيار الشريعة رقم 35 بشأن “الزكاة”. وقد تم اعتماد مسودة معيار المحاسبة المالية للإصدار النهائي وستعرض على أصحاب المصالح في الصناعة لتلقي الآراء والتعليقات.

 

كما ناقش المجلس أيضَاً مسودة معيار المحاسبة المالية بشأن “التقارير المالية لمؤسسات الوقف” لاستكماله وإصداره، وهي المراجعة الثانية لمسودة المعيار من قبل المجلس. لقد نشأت الحاجة لمعيار المحاسبة المالية بشأن الوقف نظراً لغياب معيار شامل وإرشادات واضحة حول محاسبة الوقف. ويهدف معيار المحاسبة المالية بشأن “الوقف” إلى إرساء مفهوم المساءلة والشفافية لمؤسسات الوقف على النحو الملائم ووفقًا لمبادئ الشريعة الإسلامية وقواعدها. ويعتبر هذا المعيار الناتج النهائي لاستكمال مشروع الوقف الذي نفذته أيوفي.

 

وقد عبّر الأستاذ حمد العقاب، رئيس مجلس المحاسبة لأيوفي، عن تقديره وتهنئته للأمانة العامة و مجلس المحاسبة التابع لأيوفي للجهود الكبيرة المبذولة لتطوير ودعم صناعة الصيرفة والمالية الإسلامية الدولية والإنجازات التي تم تحقيقها على مدى السنوات الأربع الماضية. وأضاف “أن تفاني الأعضاء في عملية تطوير المعايير بالجودة والخطة الزمنية الموضوعة هو خير دليل على التزام المجلس تجاه الصناعة وهذا ما أدى إلى اعتماد سبعة معايير للمحاسبة المالية خلال أربع سنوات”. كما حث الأعضاء والصناعة على مواصلة العمل عن كثب مع أيوفي ودعمها لتعزيز ومواصلة إنجازاتها ونجاحاتها .

هذا وسيتم الإعلان عن تفاصيل جلسات الاستماع المزمع عقدها في عام 2020 لمناقشة معايير المحاسبة المالية التي تم إصدارها حديثًا و لمشاركة أصحاب المصلحة في الصناعة. يمكن الوصول إلى مسودات المعايير الصادرة من خلال الضغط هنا