أيوفي تعقد جلسة استماع لمعاييرها الجديدة في دولة الإمارات العربية المتحدة

عقدت هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) جلسة استماع لمسودة معيار المحاسبة بشأن «الإجارة» ومسودة معيار الحوكمة رقم 10 « حوكمة الصكوك » في الإمارات العربية المتحدة. وقد استضاف هذه الجلسة مصرف أبوظبي الإسلامي بتاريخ 17 فبراير 2019 في فندق إنتركونتينتال، بأبوظبي.

وقد أقيمت هذه الجلسة في اليوم الأول بحضورنائب رئيس مجلس المحاسبة التابع لأيوفي  الأستاذ محمد بويا، حيث شارك فيها مجموعة من العاملين في المصارف الإسلامية والنوافذ الإسلامية العاملة في الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى شركات التدقيق المحاسبي و أعضاء لجنة الصيرفة الإسلامية لاتحاد المصارف في دولة الإمارت العربية المتحدة، وممثلين عن البنك البنك المركزي الإماراتي.

وشهدت جلسة الاستماع تفاعلاً بناء من قبل المهنيين والمختصين العاملين في مجال المالية والصيرفة الإسلامية حيث قدموا جملة من المداخلات المهمة حول واقع السوق في الإمارات والتعليقات الثرية حول مسودات المعايير الجديدة.

وبهذه المناسبة أعرب القائم بأعمال الأمين العام  الأستاذ عمر مصطفى أنصاري عن شكره و تقديره لإدراة بنك أبوظبي الإسلامي لدعمه ومساندته في إقامة فعاليات جلسات الإستماع  في دولة الإمارات  العربية المتحدة و أضاف:”تتطلع أيوفي إلى توطيد التعاون  مع الصناعة المصرفية الإسلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأيضاً تعزيز انتشارها وتوسعها”.

 

ستعمل الأمانة العامة على جمع الآراء الواردة إليها عبر جلسات الإستماع، من أسئلة وتوصيات وتعليقات إضافة إلى ما يرد إليها مباشرة، وذلك لعرضها على فرق العمل المعنية والمجالس الفنية المختصة لإستعراضها ومناقشتها قبل إصدار المعايير في صيغتها النهائية.

هذا وتعتزم أيوفي عقد عدد من جلسات الإستماع مستقبلاً في أنحاء مختلفة من العالم للحصول على رأي الصناعة حول مجموعة أخرى من مسودات المعايير الجديدة.

وسيعلن عن جلسات الإستماع القادمة تباعاً، وذلك التماساً لرأي مختلف الجهات العاملة في الصناعة المالية الإسلامية.