أيوفي تعلن عن تنظيم منتدى الصناعة المالية الإسلامية عبر الإنترنت بعنوان “التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا (كوفيد-١٩) على الصناعة المالية الإسلامية وسبل المضي قدماً”

تعلن هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) بالتعاون مع معهد البحوث والتدريب الإسلامي (المملكة العربية السعودية)، وكلية الدراسات المصرفية والمالية (سلطنة عمان)، وجامعة منهاج (باكستان)، عن تنظيم منتدى الصناعة المالية الإسلامية عبر الإنترنت، وذلك في يوم الأربعاء الموافق 13 مايو 2020م.

 

سيتضمن المنتدى خطابين رئيسيين، وثلاث جلسات حوارية مع نخبة من القادة والخبراء في الصناعة المالية الإسلامية، وسينصب تركيز الجلسات الحوارية على الانعكاسات الاقتصادية لجائحة كورونا (كوفيد-١٩)، وما يلزم من إعادة تقييم إمكانات التمويل الإسلامي من خلال مبادئ تقاسم المخاطر أثناء هذه الأوقات غير المسبوقة. كما تهدف الجلسات إلى مناقشة الدور الهام للمصارف في ضوء مبادئ الشريعة الإسلامية في ظل تعليق السداد، والسعي لتجنب الإفلاس، وأزمة إدارة السيولة التي تواجهها المصارف وتأثيرها على ربحيتها.

 

ومن هذا المنطلق صرح رئيس مجلس الأمناء، معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة:” إن تكاتف مؤسسات الصناعة المالية الإسلامية لهُ بالغ الأثر والأهمية في هذه الأوقات الإستثنائية، لتداول ومناقشة الحلول المحتملة للحد من تداعيات جائحة كورونا (كوفيد-١٩) على الصناعة المالية الإسلامية والاقتصاد بشكل عام. ويسعدنا أن نعلن عن تنظيم هذا المنتدى بالتعاون مع عدد من المؤسسات المالية الإسلامية المرموقة من مختلف أنحاء العالم. “

 

كما سيتداول المنتدى الدورالمتنامي لأدوات وحلول التمويل الاجتماعي الإسلامي من خلال التركيز على الوقف، والزكاة، وغيرها من التمويلات الخيرية. وبالإضافة إلى ذلك؛ سيتم مناقشة الحاجة الملحة لاستثمارات المسؤولية المجتمعية خلال هذه الأوقات غير المسبوقة، كما سيتم مناقشة مدى تأثير التكنولوجيا المالية (FinTech) في دفع عجلة الصناعة المالية الإسلامية في ظل تداعيات الأزمة الحالية، وذلك من خلال الشمول المالي، والتمويل الاجتماعي الإسلامي، وتسريع التحول الرقمي للمؤسسات المالية.

 

كما صرح الأمين العام لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامي (أيوفي)، السيد عمر مصطفى أنصاري مؤكدًا على أهمية التمويل الاجتماعي الإسلامي ” الدين الإسلامي الحنيف قدم الإرشادات والحلول في مختلف جوانب الحياة، ومن ثَم فمن واجبنا إيصالها إلى دائرة الضوء كحلول محتملة للأزمة التي تواجه البشرية في هذه الأوقات الإستثنائية. “

 

للتسجيل والاطلاع على جدول الأعمال  المبدئي، يرجى الضغط على الرابط: https://bit.ly/3aOd7g2