المجلس الشرعي لأيوفي يعقد اجتماعه (53) ويستكمل مناقشة معياري بيع الدين والوقف

عقد المجلس الشرعي لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (“أيوفي”) اجتماعه الثالث والخمسين على مدار ثلاثة أيام خلال الفترة 10-12 شعبان 1439هـ يوافقه 26-28 إبريل 2018م في المدينة المنورة، استكمل من خلاله مناقشة معيار بيع الدين الذي يُعَدُّ من أهم المعايير الشرعية، وأكثرها تشعباً، كما إن مسائله تتعلق بجزء كبير من منتجات الصناعة المالية الإسلامية وعقودها.

 

يذكر أنه نظراً لأهمية المسائل التي يتناول “معيار الدين” ومحوريتها في المنتجات المالية الإسلامية، فقد استفاض المشايخ في مناقشتها في ثلاثة اجتماعات دورية متتالية للمجلس، ليخلص إلى تكليف بعض أعضائه بإعداد دراسة وافية لجملة من مسائل المعيار على أن تقدم إلى جلسة المجلس في سبتمبر المقبل بحول الله تعالى.

 

كما استكمل المجلس الموقَّر خلال اجتماعه مناقشة ودراسة مسودة مشروع المعيار الشرعي الجديد بشأن (الوقف)، وسيستكمل المجلس النظر فيه ومناقشة مسائله في اجتماعه المقبل بمشيئة الله تعالى.

 

كما  استعرض المجلس الموقَّر تقارير أعدتها أمانة أيوفي حول الجهد الفني المتعلِّق بالمعايير الشرعية واجتماعات اللجان التابعة للمجلس الشرعي، وما وصلت له مشاريع ترجمة المعايير الشرعية إلى اللغات العالمية.

 

وقد هنأ المجلس الشرعي وبارك هذه الجهود المبذولة من اللجان الشرعية التابعة للمجلس الشرعي والأمانة العامة.

 

يُشار إلى أن المجلس الشرعي الموقَّر قد اعتمد مواعيد خمسة اجتماعات خلال عام 2018م، وذلك في ظل النشاط الكبير والمتزايد للجان الفرعية التابعة للمجلس