المعهد المالي وأيوفي يوقعان اتفاقية للتطوير المهني في المالية الإسلامية

وقّع المعهد المالي وهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية “أيوفي” اتفاقية تعاون تهدف إلى تبادل الخبرات ووضع أسس التعاون المتبادل للتطوير المهني فيما يتعلق بالمالية الإسلامية بما تتضمنه من أعمال في القطاع المصرفي وأنشطة سوق المال والتأمين، وتحسين المستويات المهنية للموارد البشرية وزيادة الوعي بالمنتجات والأدوات المالية المتوافقة مع الشريعة.

كما تضمنت الاتفاقية التي وقعها كلاًّ من الأستاذ/ هيثم الغليقه المدير العام المكلف للمعهد المالي والدكتور حامد ميرة الأمين العام لأيوفي آفاق التعاون بين الجهتين في مجالات عدة منها التدريب والشهادات المهنية المتخصصة كشهادة المحاسب الإسلامي المعتمد CIPA وشهادة المراقب والمدقق الشرعي CSAA، بالإضافة إلى التعاون في مجال الفعاليات وورش العمل وتبادل الخبرات والمعارف بين الجهتين بالإضافة إلى التعاون في مجال بناء وتصميم المعايير المهنية (الجدارات) المتعلقة بوظائف المصرفية الإسلامية.

وبهذه المناسبة أوضح المدير العام المكلف للمعهد المالي الأستاذ هيثم الغليقه أن المعهد يسعى وبشكل دائم على تطوير مهارات العاملين في القطاع المالي من خلال وضع معايير الجدارات ومنح الشهادات المهنية المتخصصة وتقديم حلول عالية الجودة لتطوير الكوادر البشرية، وذلك بالتواكب مع متغيرات القطاع المالي المتسارعة وحاجته إلى تطوير قدرات العاملين فيه بما يتلاءم مع هذه المتغيرات.

مضيفاً أن توقيع المعهد مع هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية(أيوفي) يهدف إلى توفير حلول معرفية تسهم في تطوير وتأهيل الكوادر الوطنية في القطاع المالي وبالتحديد في المصرفية الاسلامية.

من جانبه قال د. حامد ميرة: أشيد بالمعهد المالي ودوره في دعم وتطوير الموارد البشرية المتخصصة في القطاعات المالية في المملكة على مدى أكثر من نصف قرن، كما نعتز بالرغبة في توثيق العلاقة المهنية والفنية لتكون شراكة استراتيجية مهمة تتماشى في مخرجاتها مع ريادة المملكة العربية السعودية في الصناعة المالية الإسلامية على مستوى العالم.