تعيين الدكتور حامد حسن ميرة أميناً عاماً لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية

د. حامد حسن ميرة

أعلن معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة، رئيس مجلس أمناء هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (AAOIFI) عن تعيين الدكتور حامد بن حسن ميرة أميناً عاماً جديداً للهيئة.

وفي هذا الصدد صرح معاليه بالقول: “بالنيابة عن الهيئة ومجلس أمنائها، يسرنا أن نرحب بالدكتور حامد في منصبه الجديد أميناً عاماً للهيئة، وإننا على يقين أنه سيقود الهيئة إلى مزيد من التقدم والنجاح في أداء مهامها ومسؤولياتها وتعزيز مكانتها الدولية”.

د/ حامد ميرة من الكوادر السعودية الشابة المتميزة، وذو مسيرة مهنية ثرية شملت العمل في المصارف الإسلامية التجارية والمصارف الاستثمارية والتأمين بما تضمَّنَته من مهام فنية وشرعية وإدارية عليا، بالإضافة إلى عمله أستاذاً جامعياً لطلاب الدراسات العليا.

نال د/ ميرة درجتي الماجستير والدكتوراه من المعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام بالرياض عن أطروحتيه (صكوك الإجارة) و(عقود التمويل المستجدة في المصارف الإسلامية)، وحصل على شهادات مهنية عدة في الأسواق المالية والتأمين والحوكمة والالتزام وغيرها.

قدَّم وشارك في تقديم استشارات لمجموعة من الشركات وجهات حكومية ومراكز بحثية، كما شارك في صياغة لوائح وأنظمة ذات علاقة بالمالية الإسلامية في بعض الدول.

له كتابان مطبوعان ونُشرت له مجموعة من البحوث وأوراق العمل، وقدَّم مجموعة من الدورات التدريبية وورش العمل المتخصصة، واستضيف في مجموعة من الملتقيات والندوات العلمية والمؤتمرات المحلية والدولية.

وقد صرّح الدكتور ميرة في تعليقه على التعيين بالقول: “ثقة كبيرة تُوّجت بها وأمانة عظيمة حُمِّلتها بتكليفي قيادة  الهيئة، أسأل الله أن يوفقني لأدائها على الوجه الأكمل الذي يرضاه، وإني أتطلع إلى العمل مع مجلس أمناء الهيئة ومجالس المعايير والمؤسسات الأعضاء وجميع العاملين في الصناعة لتواصل الهيئة أداء مهمتها العالمية العظيمة، من خلال استمرار إصدار المعايير وفق أرقى الضوابط المهنية والتوسع في اعتمادها على المستوى الدولي؛ للوصول إلى مستويات أفضل من المأسسة والمعيرة للصناعة المالية الإسلامية”.