مجلس المحاسبة التابع لأيوفي يعقد اجتماعه الثاني

عقد مجلس المحاسبة التابع لهيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي)، المنظمة الدولية المصدرة لمعايير المالية الاسلامية، اجتماعه الثاني بعد التشكيل الجديد ، بتاريخ 30 – 31 يوليو 2016 في مملكة البحرين.

وقد استضافت مجموعة البركة المصرفية هذا الاجتماع في مقرها الرئيس، بخليج البحرين، حيث رحب سعادة الأستاذ عدنان أحمد يوسف، الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية، بأعضاء المجلس وأكد حرص مجموعة البركة المصرفية على دعم أيوفي خاصة ومبادرات صناعة التمويل الإسلامي  عموماً.

وفي بداية الاجتماع، رحب رئيس المجلس سعادة الأستاذ حمد عقاب بأعضاء المجلس، كما توجه نائب الأمين العام لأيوفي الأستاذ عمر الأنصاري بالشكر للأعضاء لما جادوا به وقتهم الثمين في دعم أيوفي، وأعرب عن امتنانه لمجموعة البركة المصرفية لإستضافة الإجتماع.

وقد استعرض المجلس سير خطة عمل 2016، بالإضافة الى عدد من مشروعات معايير المحاسبة المالية التي تم تشكيل مجموعات عمل لكلٍ منها.

وناقش المجلس الجوانب التالية:

  • مسودة معيار المحاسبة المالية بشأن المرابحة، الذي تم تشكيل فريق العمل الخاص به، وذلك للعمل وفق توجيهات المجلس بهذا الشأن. ومن المتوقع إصدار المعيار مع نهاية عام 2016.
  • الدراسة التمهيدية لمعياري الإجارة و الصكوك، حيث قدم المجلس توجيهاته إلى فرق العمل وحدد موعد إنجاز هذين المشروعين بنهاية هذا العام. وقد ناقش المجلس منهجية العمل في تنفيذ مشروعات هذه المعايير بما في ذلك تحديد الأسئلة والقضايا الرئيسة التي ينبغي معالجتها والتصدي لها في الإصدار الجديد. ويعتزم المجلس، بخصوص مشروع معيار الصكوك الجديد، التعاون مع فريق العمل المكلف بمراجعة المعيار الشرعي بشأن للصكوك (وهو مشروع موازٍ ينفذه المجلس الشرعي لأيوفي).
  • اعتماد الدراسة التمهيدية بشأن الزكاة المتوقع تقديمها إلى فريق العمل في نهاية هذا العام.
  • استعراض جدول أعمال ورشة العمل حول المسائل المحاسبية للصكوك التي ستعقد في أكتوبر 2016 في مدينة الخبر، بالمملكة العربية السعودية.

هذا وسيعقد مجلس المحاسبة اجتماعه القادم في نهاية شهر سبتمبر 2016 بالمنامة، مملكة البحرين.